مقالات تحفيزية حصرية مجانا

انضم لأكثر من 60000 قارئ شهريا

Delivered by FeedBurner

كيف تحفز نفسك: ابسط تقنية تحفيزية ربما هي الأفضل!

كيف تحفز نفسك

كيف تحفز نفسك
بسم الله الرحمن الرحيم
كم مرة حاولت فيها ان تتعلم كيف تحفز نفسك، لكن تجد نفسك انك بعد بضع ساعات قليلة تعود الى حالتك الغير مرغوب فيها؟؟


ماذا لو قلت لك أن ذلك لن يحدث معك مرة أخرى بعد الآن؟؟


هل ستصدق ذلك؟


يبدوا الأمر مثيرا!!


اليوم ان شاء الله على سيلف صح سأشارك معك صديقي واحدة من أقوى وأفضل التقنيات وأكثرها فعالية في عالم تحفيز الذات وتطويرها والتي ربما هي الأفضل على الاطلاق وفقا لأبحاث طبعا.


كلما عليك لتكتشفها هو النزول للأسفل فقط..

كيف تحفز نفسك



قام علماء النفس باختبار ثلاث تقنيات تحفيزية مشتركة ليتعرفوا على أكثرها فعالية وأيها الأفضل في تحفيز الذات وكانت النتائج كالتالي:

التفكير في هذه الجملة "باستطاعتي فعل أفضل من ذلك!" حقا يمكنها أن تؤثر على اداءك وتحسنه بشكل ايجابي وملحوظ، وفقا لنتائج هذه الدراسة.

طرق التحدث مع النفس كهذه تزيد من المجهود الذي يبذله الناس، بل ان ذلك يجعلهم يشعرون بالسعادة أيضا!!

قامة الدراسة كما قلت سابقا على مقارنة 3 تقنيات تحفيزية حتى يثم اكتشاف كيف تحفز نفسك، هذه التقنيات هي:
- الحديث الذاتي "باستطاعتي فعل أفضل من ذلك!".
- المجاز.
- التخطيط.

المجاز يقوم على أن تتخيل أنك تقوم بانجاز شيء بشكل أفضل، والتخطيط هو وضع خطة للعمل بطريقة معينة.

كل هذه التقنيات تحسن من أداء الفرد، لكن يبقى الحديث الذاتي أقوى دائما وفقا لنتائج الدراسة!!

يقول احد الباحثين في الدراسة:
"... يركز المجاز والحديث الذاتي على النتائج التحفيزية والعملية مع أداء اسرع، زيادة الاثارة وبدل المزيد من المجهود من المشاركين..."

ولعل أحد الأسباب التي تجعل من الحديث الذاتي فعالا جدا هو اعتقاد الفرد أنه سيكون فعالا!

وأضاف الباحث مفسرا:
"...وفي حين عرض نتائج الآثار الايجابية للمجاز والحديث الذاتي، يبدوا أن عملية الحديث الذاتي لها مزايا اضافية في أن المشاركين يعتقدون أنها كانت ايتراتيجية فعالة لاستخدامها للاعداد العقلي.
... يعتبر الحديث الذاتي مفيدا، يمكن ان يعود ذلك لسهولة تعلمه مقارنة بالمجاز الذي يبدوا أن بعض الناس يكافحون لتعلمه!"

كانت مقال عن كيف تحفز نفسك، واليك مواضيع أخرى قوية:
ال 5 اسرار التي ستجعلك تبدوا أكثر جاذبية.
كيف تكون قائد ناجح


ثم نشر الدراسة على مجلة الحدود في علم النفس الانجليزية.
مصدر الصورة: shutterstock

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة